برامج حماية

كلمة المنسق العام لبرنامج حماية

كلمة العقيد خبير د. إبراهيم محمد جاسم الدبل
المنسق العام لبرنامج حماية

يعد مركز حماية الدولي أول جهة تدريب متخصصة لتطوير قدرات العاملين في مجال مكافحة المخدرات على مستوى الوطن العربي، وهو الأول من نوعه من حيث الأهداف والبرامج والأنشطة والجهات والفئات التي يتوجه إليها.
وقد جاء هذا المركز امتداداً لدور شرطة دبي المشهود في تطوير أجهزة المكافحة فكراًوأداءً، وإيماناً منها بأهمية التدريب والتطوير في العمل الأمني في كافة مجالاته، وفيها يتعلق بالمخدرات والمؤثرات العقلية خاصة، والتزاماً منها بتعهداتها ومبادراتها المستمرة لتوفير جميع الاحتياجات الأساسية سواء الموارد البشرية، أو المقدرات المادية، فقد أطلقت مشروعها التدريبي «مركز شرطة دبي الدولي لتطوير قدرات العاملين في مجال مكافحة المخدرات»، والذي يعرف اختصاراً بمركز حماية الدولي، ويأتي استخداث هذا المركز وإطلاقه في إطار «برنامج حماية الدولي» الذي تنفذة شرطة دبي بالتعاون مع الأمم المتحددة من خلال المكتب الإقليمي للشرق الأوسط المعني بالمخدرات والجريمة.
ومن منطلق الأهتمام الخاص الذي توليه شرطة دبي بالتدريب والتطوير باعتباره الاستثمار الأمثل للعنصر البشري العامل في مجال مكافحة المخدرات، وذلك الأكثر لتحقيق أعلى النتائج الإيجابية في هذا المجال، الذي يعد فيه العنصر البشري الأكثر أهمية والأفضل تأثيراً إذا كان مدرباً بشكل علمي واحترافي ومهني، ويسعى المركز لتأمين واختيار أفضل الخبراء والمحاضرين المتخصصين والمتميزين دولياً والمواكبين لتطويرات أحدث العلوم ومستجداتها بشكل مستمر، من خلال اتفاقيات تعاون مع أكاديميات وهيئات وجامعات عريقة وعالمية رفيعة المستوى علمياً وتدريبياً.
ويهدف المركز إلى إعداد وتأهيل الكوادر الأمنية المعنية بمكافحة المخدرات في كافة المجالات سواء على المستوى الميداني أو الوقائي، وذلك في إطار توحيد المرجعية العلمية والتدربية التي تضمن جرعة متكافئة لجميع العاملين في هذا المجال على مستوى الوطن العربي، وإيجاد قنوات للتواصل الفعال من خلال توفير الإمكانيات اللازمة لتبادل الخبرات والمعارف والتجارب في هذا المجال، والذي يحتم على الجميع التكامل والتعاون والتنسيق.
كما يهدف المركز إلى دعم أشكال التعاون والتنسيق مع المنظمات والهيئات الإقليمية والدولية المعنية بمكافحة المخدرات في مجال التدريب، والإستفادة من أحدث الأساليب العلمية والخبرات، إضافة إلى تعميق دور الوقاية باعتبارها حجر الأساس في خلق المناعة الفكرية والثقافية ضد أخطار المخدرات بين كافة شرائح المجتمع، لاسيما طلاب وطالبات المدارس والجامعات والفئات الأكثر عرضة لأخطارها.
وينفذ المركز دوراته التدريبية من خلال التعاون مع مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة للشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ومجلس وزراء الداخلية العرب التابع لجامة الدول العربية من خلال المكتب العربي لشوؤن المخدرات، ومجلس التعاون الخليجي، وكافة الوزارات والمؤسسات والهيئات المعنية بالمخدرات والمؤثرات العقلية في الوطن العربي.

Best online bookmaker Sky Bet read full bookie review at bettingy.com

2015 Powered By Hemaya

loading
عدد الزوار
Hit Counter by technology news